الأسهم السعودية

“أودي” تتعاون مع شركة صينية لتطوير هياكل رقمية للسيارات الكهربائية


أعلنت شركة صناعة السيارات الألمانية “أودي” اتفاقها مع شركة صناعة السيارات الصينية “سياك” لتطوير هيكل سيارة كهربائية جديدة بمواصفات خاصة للسوق الصينية.

تأتي الخطوة بعد نحو 10 أشهر من إعلان مجموعة “فولكس فاجن” الألمانية المالكة لشركة “أودي” دخولها في اتفاق شراكة جديدة في الصين، وهو ما يبرز الضغط المتزايد على العلامات التجارية الغربية وشركات السيارات الكبرى نتيجة تزايد المنافسة في سوق السيارات الكهربائية الصينية وهي أكبر سوق من نوعها في العالم.

وبحسب بيان صادر عن “أودي” فإنها ستشترك مع “سياك” في تطوير طرز جديدة تستخدم الهيكل الجديد المعروف باسم “الهيكل الرقمي المتقدم” الذي يتيح لأودي تقليل الوقت اللازم لتحويل أي طراز من مجرد فكرة أولية حتى سيارة تامة الصنع وطرحها في السوق بأكثر من 30%.

ومن المتوقع طرح أول طراز من الطرز الثلاثة التي تعتمد على الهيكل الجديد في السوق خلال العام المقبل.

ويلقي إعلان الشراكة الضوء على التخطيط لمزيد من التعاون بين “أودي” و”سياك”، الذي أعلنت عنه “فولكس فاجن” في يوليو الماضي عندما قالت إنها ستشري 4.99 % من أسهم مصنع شي بنج مقابل بنحو 700 مليون دولار، إلى جانب خطة للاشتراك في إطلاق سيارتين كهربائيتين من إنتاج “فولكس فاجن” بحلول 2026، وفي وقت سابق من الشهر الحالي أعلنت مجموعة “ستيلانتس” متعددة الجنسية أن فرعها الصيني “ليبموتور” سيبدأ بيع طرازين من سيارات “ليبموتور” في أوروبا بدءا من سبتمبر المقبل، وهو ما يعد مثالا آخر على تنامي اعتماد أوروبا على الخبرة الصينية في السيارات الكهربائية.

وتضم مجموعة “ستيلانتس” شركات “بيجو ستروين” الفرنسية و”فيات” الإيطالية و”كرايسلر” الأمريكية و”أوبل” الألمانية.

يذكر أن “أودي” تستخدم حاليا الهيكل “إم.إي.بي” التابع لفولكس فاجن في إنتاج الطرازين “كيو4 إي ترون” و”كيو5 إي ترون” الكهربائيين في الصين من خلال مشروعين مشتركين الأول مع “سياك “والثاني مع “إف.أيه.دبليو”، في حين تطور حاليا هيكلا جديدا للسيارات الكهربائية بالتعاون مع “بورشه” الألمانية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى